أضرار ومخاطر التداوي بالاعشاب والطب البديل

- 02:55

التداوي بالاعشاب الطبيعية او الطب البديل Alternative Medicine عموما ليس سليما تماما في كل الاحوال كما يعتقد جل الناس، بعض الاعشاب التي يتم استخدامها في الطب البديل تحتوي مواد ضارة باجهزة الجسم. اليك بعض أضرار ومخاطر التداوي بالاعشاب والطب البديل .

حمض أريستولوشيك، Aristolochic acids وهو مركب عشبي ويوجد في العديد من الاعشاب التي تستعمل في الطب البديل و الأدوية التقليدية، وهو مادة مرتبطة بظهور الفشل الكلوي، فضلا عن تحفيزها لسرطانات المسالك البولية.

وبسبب هذه السميات الضارة بهذه الاعشاب، تم  حظر  إستعمال كل الأعشاب التي تحتوي على هذا المركب في بعض البلدان ، ولكنها لا تزال متاحة في العديد من البلدان وبصيغ بديلة للأسف.

أضرار ومخاطر التداوي بالاعشاب والطب البديل

من خلال تحليل العديد من العينات من تايوان وغيرها من البلدان في آسيا وأماكن أخرى . أثبتت وجود آثار حمض أريستولوشيك Aristolochic acids في دماء مرضى تعاطوا العلاج بالطب البديل، و تورط أحماض أريستولوشيك ومشتقاتها على نطاق واسع في سرطان الكبد في تايوان وفي جميع أنحاء آسيا.

وأظهر الباحثون أن استخدام هذه الادوية التقليدية المستخلصة من تلك الاعشاب رغم خطورته على الصحة، لا يزال منتشرا في آسيا وخاصة في تايوان، ويبدو أنه يزيد من خطر ظهور أنواع السرطان المختلفة المتعددة. وذلك في بحث بعنوان :الجانب المظلم للتداوي بالاعشاب والطب البديل.



العديد من الأدوية التقليدية تحتوي على أريستولوتشيك والنباتات ذات الصلة، والتي تحتوي على كل من السموم الكلوية والمطفرات في شكل الأحماض أريستولوشيك والمركبات المماثلة (مجتمعة). وهذه فقط بعض أضرار و خطورة التداوي بالاعشاب والطب البديل .

إذن هناك ما يبرر  أخد الحيطة والحذر ، واتخاذ تدابير إضافية تهدف إلى الوقاية الأولية من خلال تجنب التداوي العشوائي بالاعشاب الطبيعية او ما يسمى بالطب البديل .
المصدر
المجلة الطبية  Science Translational Medicine .