بريطاني يخترع مهبط الهروب من العمارات و الابراج السكنية والمباني الشاهقة أثناء الخطر

- 17:12

تمكّن البريطاني إريك هوبر من إختراع مهبط الهروب اثناء الخطر من المباني الشاهقة مثل الابراح السكنية والعمارات ذات الطوابق الكثيرة، و أطلق عليه (أنبوب النجدة) .

وقد استلهم إريك هوبر فكرة هذا الانبوب بعد مشاهدته للحريق المهول الذي شب في برج غرينفيل في بريطانيا الذي اودى بحياة العديد من الابرياء .





ويعتبر هذا الجهاز (أنبوب النجدة) مقاوما للحريق و هو سهل الاستخدام  ومتعدد الطبقات وهو يدعم المستخدم من الخصر الذي يتحكم بعد ذلك في سرعة هبوطه وسط الانبوب عن طريق  توزيع الضغط على الجانبين، وتبلغ تكاليف نظام  أنبوب النجدة هذا ما بين 7،500 £ (10،000 $) و 150،000 £ (200،000 $) حسب علو و تعقيد المبنى.



وقال اريك هوبر، 72 عاما، انه شاهد تغطية حية على التلفزيون للحريق المدمر الذى اسفر عن مصرع ما لا يقل عن 80 شخصا "بالاحباط". وقال انه فكر في طريقة لهروب الناس من حوادث مماثلة، فتوصل بعد ذلك لهذا الاختراع الذي سماه أنبوب النجدة وقال لو تم تركيب هذا الانبوب للهروب فى البرج السكنى الذي احترق و المكون من 21 طابقا كان يمكن ان ينقذ حياة  جميع السكان في 20 دقيقة  عندما اجتاحته النيران فى يونيو.

ويعتبر هذا الاختراع المصنوع من مادة خاصة مضادة للحريق، وسيلة آمنة وسهلة جدا للهروب عندما تحاصر النيران الناس في المباني  العلوية وتصبح المصاعد والادراج عندها مليئة بالادخة والحطام . حيث يستوعب الانبوب تلقائيا جميع الاجسام  للأطفال والكبار معا بسهولة والتي تنزلق وقوفا بسلاسة وانسياب حتى تصل اسفل المبنى في مدة قياسية.

الانبوب يمكن تكييفه ليناسب مع أي مبنى.

يذكر ان عشرات الاشخاص لقوا مصرعهم بعد ان اجتاح حريق ضخم برج جرينفيل السكني غرب لندن فى يونيو الماضي واودى بجياة عشرات الاشخاص المحاصرين في المبنى . كما لقي ايضا آلاف الاشخاص مصرعهم في  الكثير  من الحوادث المماثة اشهرها حادث برجي التجارة العالمي في نيويورك.